أعجوبة أكثر من مدهشة... توقعوا الأطباء بأنه لن يعيش أكثر من ٨ أشهر لكن لا شيء مستحيل عند طبيب السماء!


10 Oct
10Oct


الأعجوبة التاسعة بعد عيد مار شربل - - -


الطفل سامي سام فهد من مواليد ٢٥ تشرين الأول ٢٠١٩ في بقعاتة عشقوت والإقامة في بقعاتة عشقوت ورقم الهاتف 03362833.


وكما يخبر والده عن حالة إبنه سامي الصحية المرفقة بالتقارير الطبية :


"انا سام فهد والد الطفل سامي أفيد بأنّ سامي ولد وهو مصاب بمرض تشمّع الكبد وأجريت له عمليّة جراحيّة في مستشفى أوتيل ديو وهو بعمر الشهرين وكان رأي الأطباء بأنّ الولد لن يُكتب له العمر إلاّ لحوالي الثمانية أشهر.


نُقل سامي إلى مستشفى الرسول الأعظم ليزرع له كبد ونصحونا بنقله إلى إيران لأنهم متخصّصون بزراعة الكبد ولكن للأسف لم نتمكن من إيجاد متبرّع بالكبد ووضع سامي الصحي متدور جداً.


فصلّينا لمار شربل ودهنّاه بزيته وطلبنا شفاعته عند الرب يسوع ونعمة شفائه.


في هذا الوقت كان أصدقاء العائلة في البرازيل قد علموا عبر مواقع التواصل بالحملة التي أجريناها للتفتيش عن متبرع بالكبد وبما أننا نحمل جوازات السفر إلى البرازيل طرنا به إلى البرازيل حيث أدخلناه المستشفى وبعد الفحوصات تبيّن أنّ والدته يمكنها التبرع بكبدها.


وبتاريخ ٩ تشرين الثاني ٢٠٢٠ أجريت العملية الجراحية ونجحت ٩٩ بالمئة.


وبعد العملية بثلاثة أشهر عدنا إلى لبنان وسامي يتمتع الآن بصحة جيدة وجئنا بتاريخ ٩ تشرين الأول لزيارة مار شربل الذي رافق إبننا في كل أوضاعه الصعبة ونحن على يقين بأنه لولا تدخّل مار شربل كان سامي في عداد الأموات.


وسجّلنا الأعجوبة مرفقين بكامل التقرير الطبي في ذكرى الأربعة والأربعين لإعلان قداسة مار شربل.


#شربل سكران بألله 

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.