إليكم ما قاله "مار شربل" عن مصير لبنان… وذلك خلال ظهوره على "بيار" !


09 Oct
09Oct


ام تي في


خلال ظهورات القديس شربل على بيار ابو سمرا مؤسّس “أسرة مار شربل” في الأردن، وعن مصير لبنان، قال له القدّيس شربل حرفياً : “لبنان أرض القداسة، أمّنا العذراء لن تسمح بأن تحترق هذه الأرض، ولن تتخلى عنه كما أنّ الأردن أرض مقدّسة لن تقوى عليها قوى الظلام”.

يظهر القدّيس شربل على بيار أبو سمرا، يومياً وقبل 5 أشهر على وقوع الحرائق في تشرين الأوّل من العام 2019، ظهر عليه مار شربل وطلب منه أن يقرأ “زكريا 11” من الكتاب المقدّس، ومفاده “إفتح يا لبنان أبوابك، ولتلتهم النار أرزك. وَلوِل أيّها السرّو فإنّ الأرز قد سقط لأنّ العظماء قد دُمِّروا…”، فسأل الآباء عن المعنى ليفسّروه بالآتي: “الرّب أنذر تجّار البشر وقال لهم إنّ يوم الحساب آتٍ”.

ويسرد بيار أنّه “في 1 أيلول 2019، وضعنا ذخائر شربل في كنيسة الروم الأرثوذكس على نهر الأردن، مع مطران النهر، فينيدكتوس، فوجدتُ عندما عدتُ إلى المنزل أنّ تمثال القدّيس يرشح زيتاً، وقال لي: “علامة حب ورضى من الرب لوحدة الكنيسة، أراد الرب أن يستجيب برشح الزيت لأنّ بعد في ناس قلوبها أقسى من الحجر”.

“على الناس أن يتوبوا ويعودوا إلى الربّ، ويخرجوا من طريق الظلمة إلى طريق النور”، قال مار شربل لبيار، متابعاً: “كلّ مَن يسلّم أمره لسيّدنا المسيح سيكون معه جيشٌ من الملائكة والصعاب كافّةً ستزول أمامه”.


#شربل سكران بألله 

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.