السيّد رمزي سمير معوّض من مواليد جسر الباشا ١٩٨٣ متأهّل من ندين سليمان الحلبي ومقيم في المنصورية ومغترب في قطر وهو مدير بنك في قطر ورقم الهاتف ٨١٣٢٤١٣٧.

وكما يخبر عن حالته :

"لقد تزوّجنا في العاشر من آب ٢٠٠٨ وقرّرنا التريّث في الإنجاب قرابة السنة حيث إبتدأنا بالمحاولات للإنجاب فبئنا بالفشل وفي سنة ٢٠١٠  راجعنا الطبيب فتبيّن بالتحاليل وجود ضعف في السائل المنوي مرافق ب"فاريز"وبعد إجراء عمليّة جراحيّة وأخذي للفيتامينات حبلت زوجتي وبتاريخ ٢١ شباط ٢٠١٢ أنجبت زوجتي إبناً أسميناه مارون.

وبعد ميلاد مارون تريّثنا بالإنجاب وبعد عام ٢٠١٣ تعثّرنا بالإنجاب من جديد مع كل المراجعات الطبية التي قمنا بها وعند عدة أطباء.

فقمنا عندها بزيارة طبيب السماء مار شربل بتاريخ ١٦ آب ٢٠١٦ وركعنا أمام ضريحه وشكرت الرب على نعمة الأبوّة وطلبت منه أن يشفع بي عند الرب يسوع وبعائلتي.

ظهر مار شربل على إبني مارون وطلب منه أن يرمي المال ليسوع أمام ضريحه لكي يعطيك أخاً أو أختاً وناوله القربانة.

وبعد الزيارة بتاريخ ٩ تشرين الأوّل أيقظتني زوجتي فرحة قائلة أنا حامل وبتاريخ ٣١ أيّار ٢٠١٧ رزقنا بطفل أسميناه شربل . 

وبتاريخ ١٦ كانون الأوّل ٢٠١٨ أصيب شربل بمرض نادر يسمى مرض "البلعمة"وهو مرض فتّاك أكثر من مرض السرطان ومن النادر أن يشفى المريض منه. 

وفي الغرفة بالعناية في المستشفى قرّر مارون ان يقدّس على نية شفاء أخيه شربل فكتب القداس على ورقة وإبتدأ بتلاوته وكان مار شربل ومعه القديس مار الياس يحتفلون بالقداس. 

أخذت إبني مارون على إنفراد وسألته كيف بالإمكان أن أتحدّث مع مار شربل ؟ فأجابني "أوّل شي بتركع وبتغمض عينيك وبتحمل وردة وبتعلّي إيديك وبتحسو لمار شربل بقلبك وبيطلع من قلبك على عينيك وبتشوفو وبتحكي وبيحكي معك وإذا بتفتح عينيك شوي بتشوف نصو وإذا بتفتحن كتير بتبطل تشوفو , أنا هيك كنت بالأوّل بس هلق بشوفو أنا ومفتح عينيي"

فصلّيت لمار شربل طالباً منه شفاء طفلي شربل لأنه لم يبقى لنا إلاّ الأعجوبة.

وبتاريخ ١١ كانون الأوّل  ٢٠١٨ تم شفاء إبني.

وبتاريخ شهر تمّوز ٢٠١٩ قمنا بزيارة مار شربل مع كل العائلة لشكره على شفاعته وبينما نحن نصلّي قال لي إبني مارون أنّ مار شربل ظهر عليه وقال له "أنا هون عن بصحح الأولاد الصغار". 

وبتاريخ الأول من تشرين الثاني ٢٠١٩ جئت مع العائلة مرفقاً بالتقارير الطبيّة وسجلت الأعاجيب التي تحقّقت معي بشفاعة القديس شربل وشكرته.