صرّح الدكتور سمير عبدالله، أستاذ جراحة الأسنان في الكلّيّة الطبّيّة بالقصر العيني: لقد شعرت أنا نفسي بمنافع وخيرات الأب شربل، وأعلن أنّي شفيت بصورة فوريّة من حمّى قويّة بفضل وساطة شربل، إذ لمست قطعة من قماش ثيابه مرسلة من لبنان.

- شهادة الدكتور سبت ميخائيل جرّاح نسائي مصري

منذ أن وضعت قطعة من ثياب الراهب شربل في عيادتي، لاحظت تحسّنا سريعا وملموسا في عدّة حوادث شفاء لدى زبائني المرضى. 


#شربل سكران بألله