شهدت جورجيت زوجة جرجي الزغبي في ٢٣\٦\١٩٥٠ :


اصيب زوجي من ٦ سنوات بضعف في أعصاب رأسه أورثه أرقاً ملازماً، وكان يحدث له نوب في رأسه كل يوم مرتين وإرتجاف في جسمه، ولشدّة الألم يفقد رشده ولا يعود يعرف ماذا يعمل ولا ماذا يقول، وقد هزل جسمه من قلة النوم.

وقد عالجه الأطباء : موريس نصار وحنا الشمالي ومارون شبر مدة ٦ سنوات ولم يستفد شيئاً.

وصرّح لنا الدكتور حنا الشمالي أنّ مرض زوجي غير قابل للشفاء. 

وعندما ظهرت عجائب شربل، ذهبت وزوجي برفقة جمهور من الناس إلى دير عنايا لزيارة ضريحه هناك مكثنا نحو نصف ساعة وقفلنا راجعين.

ومن ذلك الحين شفي زوجي وأصبح ينام نوماً هنيئاً الليل بكامله، وقد فارقته الرجفة والدوخة وإضطراب العقل، ويتمتع زوجي الآن بالصحة الجيدة.


{شربليات}